الاثنين، 5 يوليو، 2010

وفاة مدونه

كل ما شعرت به كان عباره عن غصه فى حلقى ......
وارتباك ..... وعدم قدره على النطق ......... واحتباس فى المشاعر والاحاسيس ..... بل عدم قدره على توصيف تلك الاحاسيس .....
لم استطع اكمال القراءه ........ فكنت كالمضطرب والخائف جداً من تعاطفى وتقديرى لصاحب الكلمات الذى لا اعرفه بعد .......
فبقرائتى لكلماته سأكون عرفته حينها .............. وانا لا اقدر على فراق من اعرفه ............. وخاصةً عندما تكون له كلمات من القلب ......
فان الكلمات لها صداً غريب ....... ومفعول اغرب واقوى ............
والاشد والامر من ذلك عندما تقرأ تلك الكلمات بعد رحيل صاحبها من عالمنا هذا .............. والاشد والاوجع ، ان كانت تلك الكلمات ذات منطق وبيان ..................

لقد دخلت اليوم مدونة اخت كريمه ، نسأل الله لها عز و جل رحمته وعفوه ومنه وفضله ، هذه الاخت قد توفاها الله ، بعد ان تركت اخر رساله لها تتحدث فيها عن اخر حالاتها فى الدنيا ........... واحمد الله ان هذه الحاله كانت حاله مرضيه لعلها مهدت بها وفاتها لمن كان حولها او يقرأ لها ويتواصل معها.

فأنا لا اتخيل مدى صدمتى ووجعى اذا ما اُختبرت فى احد كان يسطر بيديه يوماً "مبدأ" او منطق وبيان ...........
لن استطع ابداً ان اعيد قراءة كلماته الا بشق الانفس .............

لا اتخيل نفسى اقرأ كلمات شخص اعلم الان انه قد مات .......... وهذا نص  كلامه كما ستذكر له فى اخرته او الان فى قبره ...........
لقد اكتشفت الان مدى رعب معرفة ما ينتظر كل منا فى كتابه (فى الاخره)  ...........
ويجب ان يتوخى الحذر كلاً منا فيما يسطره بيده ، وألا يكتب ما لا يسره فى القيامة ان يقرأه...............

ينتابنى الان حالة من "اللا اعرف " من الشعور والاحاسيس ، الا ان كل ما اعرفه عن هذه الحاله انها تندرج تحت مشاعر الالم والوجع........ لفقد احد كان يكتب هنا يوماً ما ............. قد يكون اخر تدوينه تم كتابتها بتاريخ الامس الا انه كان منذ ثلاث سنوات اى قبل ان اتى انا هنا بكثير ........

لكن تظل كلماتها ، هناك ، موجوده ليقرأها من يقرأها ............. قد اكون لم اقراء الا اخر تدوينتين ............. الا انهما كانتا كفيلتين بان يحدث لى ما يحدث الان ............................... ( من اعادة التفكير ).....................

انتهى 

هناك 6 تعليقات:

افروديت يقول...

أقدرلك مشاعرك تجاه الأخرين ودي حاجة جميلة وتحترم...ربنايرحمها..كلناهنموت لكن المهم هل أحناعملنا لليوم ده ولا ناسينه.

ويكا يقول...

افروديت الجميله

هذا ما اتمناه من كل قلبى

ان نعمل لهذا اليوم، وانا ننجم على ما فات من هفوات واخطاء

(ست* جنى* الحسن) يقول...

سلامو عليكو..
ربنا يرحمها
انا احترم مشاعرك اوى
الله يعزك
اللى ميحس بالام المسلمين ميبقاش منهم
لك خالص تحياتى

ويكا يقول...

ست جنى الحسن

جزاكى الله خير.

ونعم "من لا يهتم بأمور المسلمين فليس منهم"

نسأل الله انا يغفر لها ولنا جميعاً

ويكا يقول...

جنى

انا مش عارف تعليقك راح فين.


انا بعتذر جدا ، لانى فعلا نشرته والله بس مش لاقيه.

آخر أيام الخريف يقول...

نفس الاحساس حسيته لما ماتت واحدة صاحبتى فى حريق قصر ثقافة بنى سويف من 5 سنين .... الله يرحمها و يرحم موتانا جميعا

شكرا على التدوينة و انا هتابع مدونة حضرتك من الأن فصاعداً لأنها فعلا تستحق .

تحياتى

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...