الاثنين، 25 يونيو، 2012

ويكا ...... وكلام انتيكا

ابتسم حتى تجعل للدنيا وجود

**********************
ضحوا من اجل غيركم حتى تشعروا بوجودكم وتجعلوا لحياتكم قيمه

**********************
 احترموا انفسكم بحسن الشيم .... ورفعة الهمة والشهامه 
حتى تستطيعوا ان تقفوا امام صوركم فى المرآه مبتسمين .....  شامخين 



**********************
لا تذبحوا رقبة الرجل بالثناء 
انه موظف لديكم 
ويجب عليه ان يكون من خياركم وليس تفضل منه 
فأعينوه ما اصلح ..... وقوموه ما اخطأ 
ولا تجعلوا صوره فى بيوتكم ولا امام اعمالكم 
فلسنا فى حاجه الى فراعين جدد 
ويكفينا ان نكون عباد الله مخلصين فى اعمالنا وان نتقى الله فيما امننا عليه
وان نصلح فيصلح الله علينا رئيسنا
وادعوا له بالتوفيق والسداد 
فتوفيقه يعنى توفيقكم وصلاح امركم
و خطأه يعنى فساد ذات بينكم 
فالله الله فيه 
ولا تعجلوا عليه فيفشل 
ولا تتباطئوا عليه فيتجبر ويهمل 
و اصدقوا القول والكيل 
ولا تبخسوه اشيائه 
واصدقوه النصيحة والعطاء

**********************

المرأه كائن ضعيف 
قادر على قهر اقوى الرجال 

**********************
ودان مراتك ..... ودان مراتك ..... ودان مراتك 
فهذا هو مفتاحها ..... وسر جنونها

**********************
الحاجه .... شئ صعب 
والدَين .... شئ اصعب 
**********************
المحبة فى الله ..... الاصدق و الادوم
المحبة فى الله ..... لا جزاء لها الا الجنه 


**********************
شئ جميل 
رائع 
مبهج 
خلاب 
عبقرى 
سعيد 
مضحك
ههههههههههههههه
ههههههههههههههههههههه
مضحك جداًُ 
الله 
رائع .... رائع  
:))
اريد ان ابتسم 
اكثر .... اكثر 
انا ابتسم الان 
وانت ايضاً 
هكذا سحر الكلمات الايجابيه 
انتقى ألفاظك 
تكن سفيراً للسعادة 
وتقتنى قلوب الناس 

**********************

امسك قلم دلوقتى حالاُ 
.
.
.
.
.
بقولك امسك قلم الله !!!
.
.
.
.
.
.
 برده ما ممسكتش قلم !!!!

انت فعلا كسلى 
 .
.
.
طب مش قايلك اللى كنت هقولهولك 
والله كانت حاجه مهمه 
 تستاهل 

بطل كسل بقى .... 

**********************

غمض عينك كده ..... اظن دى بقى سهله 
بس استنى ما تغمضشى دلوقتى حالا امال هتقرى المطلوب اذاى ؟!!
غمض عينك 
وتخيل نفسك مديرك 
وشوف كده اول كام شئ هيجى فى بالك انك تعمله ايه كده ؟!
اتمنى اللى يقرا الكلام ده دلوقتى يسيبلى كومنت فيه ايه اللى جه فى باله يعمله 
 لو كان مكان مديره 
حتى ولو تعليقات بمجهول 

**********************
انتهى علشان اسيبكم تعملوا التدريب الاخير ده 
وتعليقاتى تابعوها عليه لانها مهمه شويه للى حابب يكتشف شئ 

سلام

الخميس، 21 يونيو، 2012

سحر الكلمات




لا شك ان استخدام المفردات هو شئ حساس وله تأثير كبير فى تغيير مجريات الامور فقد تستخدم الكلمه ولا تأتى بالتأثير المرجو بل وقد تأتى بالعكس تماما. فى حين انك لو اجتهدت قليلاً فى انتقاء الكلمات فقد يكون لهذا بالغ الأثر فى نفس محدثك بل وقد تحصل على اكثر مما تريد.

قصه:
كان هناك رجل أعمى جالس على الرصيف يستجدى الناس المساعده كاتباً على ورقه بجوارة  :  " أنا رجل أعمى... فساعدونى "   فكان الناس يمرون عليه فمنهم من يتعاطف معه ولا يعطيه شئ غير التعاطف الخفى ومنهم من يتعاطف ويلقى له بالقليل من النقود , ومنهم من يعتبره أفاق قد يكون يدعى العمى.
فمرت به إمرأه فلمحت لافتته إلا انها تعلم مدى تأثير سحر الكلمات , فلم تقدم له النقود  بل قدمت له ما هو أفضل من النقود
( قدمت له سحر البيان وقوة التأثير على الأخرين بإنتقاء اللفظ).
فأخدت الورقه وكتبت عليها بعض الكلمات الجديده ووضعتها مره اخرى أمامه...
فإذا بالناس ينهالوا عليه بالعطاء والنقود طوال اليوم , و اذا بالمرأة تعود مرة أخرى أخر اليوم... فعرفها الأعمى.... فسألها ماذا كتبتى؟؟؟
قفالت له : " فقط .... كلمات مختلفه"
و إذا  بالمكتوب : " ياله من يوم جميل .... إلا إنى لا استطيع أن أراه".
فهذه الكلمات استطاع أن تنقل للناس مدى الخير الذى يرفلون فيه دون حقد منه ولا حسد, فما كان من الناس الا أن أرادوا تعويضه عن شئ يمتلكوه ولا يمتلكه مثلهم, فقد جعلهم يرون مالم يكونوا يرونه من نعمة يرفلون فيها ولا يعبئون بها بكل حب وصدق منه بكلمات بسيطه قليله.
فتحركت مشاعرهم نحوه .... واقبلوا عليه .... معوضين له عن نعمة الإبصار .... التى شعروا بقيمتها ايما شعور بمجرد قراءة تلك الكلمات .... عشرة كلمات ان صح التقدير الا انهن عبرن عن الكثير والكثير ...
عبرن عن مدى اشتياقه للاستمتاع بالألوان .... والحركات .... مدى رغبته فى مخالطة عقله لمظاهر الحياة كاملة دون نقصان عن طريق رؤية الاشياء هى كما هى دون جهد جهيد فى محاولة منه بائسة فى تخيل الامور و الاشياء أشكالها و ألوانها .....
لقد بعث لهم رسالة مفادها ..... كم ان يومكم جميل .......... و كم انتم محظوظين لقدرتكم على الاستمتاع به .....  الا انى لا استطيع ان اشارككم هذه البهجه ...... لفقدان اعز ما يملك المرء
فكانت الكلمات البسيطه القليله ذات معانى كثيره ملهمه
هذا هو سحر البيان .... و آثر الكلام
فإختاروا كلماتكم بعناية شديدة .....
فبالكلمة قد تفتح حصون وقلاع  .....
واصعب القلاع تحصيناً .... قلاع القلوب


وئام النجار 
 
تحريرا فى الخميس  21/6/2012


الأربعاء، 13 يونيو، 2012

اربع محافظات يا مجانين



فرييييييييييييييييييييييييز مكااااااااااااااااااااااااااانك
****************************************************
أماكن التجمع للفلاش موب غدا الأربعاء
1-القاهرة
4:30 عند الحديقة الدولية امام ماي كوين "نفس المكان"

2-الجيزة
4:30 امام قدورة شارع جامعة الدول "نفس المكان"

3-المنصورة
الساعة 3:30 عند الجندي المجهول
4-اسكندرية
سيتم الكتابة لاحقا

لأي استفسار اتصل بالمنسق الخاص بالمحافظة
"اللي مجضرش البروفة ممكن ييجي برده في ادوار ممكن يشاركوا فيها :)"
****************************************************
تنبيه

الرسالة اللي بعتناها ما هي الا تبليغ بمعاد و مكان البروفة
لكن مش دي معناها ان لازم تجيلك رسالة عشان تيجي
في ناس ما وصلتش الرسالة....لو عرفت من هنا او من الصفحة تعالى طبعا :)

"ملاحظات مهمة:
1-عشان تشارك سجل اسمك في ال Link الموجود من Google docs...
2-مواعيد البروفة زي ما هو مكتوب الاثنين و الثلاثاء و هتكون الساعة 4:30 التجمع

البروفات هتبدأ الاتنين "ما عدا الاسكندرية هتكون الثلاثاء" الساعة 4:30 و أماكن البروفات هتكون كالتالي:
1-القاهرة:
مدينة نصر الشارع المتفرع من عباس العقاد جنب الحديقة الدولية "اللي فيه ماي كوين"
المنسق: يحيى زكريا 01003960631

2-الجيزة
شارع جامعة الدول امام قدورة
المنسق:أحمد فؤاد: 01000465939
أيمن ايهاب: 01065113387

3-المنصورة
المشاية - حديقة شجر الدر
معتز محمود: 01095549784
عبد الرحمن عياش: 01009200260

4-الاسكندرية
موقف غرب الدلتا سابقاً بجوار عصير مكه .... محطه سيدى جابر
البروفه الثلاثاء فقط
المنسق: اسلام توبة: 01005825327
شهاب أبو العلا: 01000626610

يلا مستنيكم و عايزين نكسر الدنيا :)

****************************************************
"الفلاش موب هو فن توصيل رسالة عن طريق عرض ثابت و صامت...Freeze لا تقدم فقط عرض فلاش موب يلمس جوانب حياتنا...لكنه يقدم معنى جديد و مفهوم متطور للفلاش موب"

الحمد لله بعد النجاح الساحق لأول تعاون بين فريق Freeze و قبيلة و تحقيق الفيديو لأكتر من 300000 مشاهدة و يكون الفيديو الأعلى مشاهدة على اليوتيوب في مصر

http://www.youtube.com/watch?v=j2PgRttswtw

و تم نشر الخبر في العديد من المواقع الاخبارية مثل اليوم السابع

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=700614

http://mubasher.youm7.com/?p=6210

دلوقتي مستعدين كويس للفلاش موب الجاي؟
تعاون جديد بين Freeze و قبيلة !!

ايه بقى أربع X أربعة؟؟

بمنتهى البساطة قررنا نكون مجانين
هنعمل اربع عروض فلاش موب في اربع محافظات يوم الأربع الجاي !!

مين مجنووووووون و يشاركنا؟

العرض المرة دي هيكون بيوصل رسالة:
"لأ مش هنرجع النظام القديم تاني....بايدينا احنا بلدنا أحلى"

المحافظات هي:
-القاهرة "مدينة نصر و ما حولها"
-الجيزة "مهندسين و دقي و ضواحيها"
-الاسكندرية
-الدقهلية "المنصورة"

اللي عايز يعرف تفاصيل و يشترك معانا يسجل اسمه و بياناته هنا في اللينك ده....و ما ينساش يختار هو يقدر يشارك في انهي محافظة :)

https://docs.google.com/spreadsheet/viewform?formkey=dGVJY2h2LVEzNzZFR2tMbzZfV0h6ZEE6MQ

ان شاء الله في بروفات يوم الاتنين و التلات و التنفيذ و التصوير يوم الأربع
اعملوا حسابكم في المواعيد

محتاجين كل واحد فيكم يشارك....الفلاش موب انتوا الأساس فيها

يلا كله يعمل share و عايزين نوصل لأكبر عدد.....أربع محاغظات :)

أدركوا الفلاش موب الفارقة :)

لأي استفسارات ممكن تراسلونا على الصفحة

http://www.facebook.com/freezeegypt

أو الاتصال بالمنسق الخاص بمحافظتك :)

الأحد، 10 يونيو، 2012

حملة ديتول .... لتطهير مصر من الفلول





  • انت معانا ولا مش معانا فى ان مرسى عمره ما ينفع نقارنه بشفيق
    خلافنا مع مرسى خلاف سياسى وده طبيعى لما يكون فيه كيانات وتوجهات مختلفه فى جو فيه قدره على الاخذ والعطاء ....
    كسب انتخابات مره وخسارتها مره تانيه
    لكن خلافنا مع شفيق خلاف فيه دم وفيه مستقبل لا نعلم متى سينتهى
    كلنا نعلم ان مع شفيق اكيد هنحتاج ثوره تانى لكن مش عارفين ميعادها امتى 
    بعد سنه اتنين - 4 سنين ... ولا هتبقى 60 سنه كمان ؟!
    اما مع مرسى الموضوع هيبقى مدة رئاسه وممكن لو ما عجبناش نجيبه الارض ....
    شفيق معاه العسكر و الجيش والشرطه والقضاء و رجال اعمال الحزب الوطنى ( اللى هما اغلب رجال اعمال مصر )
    وكمان 5 مليون نزلوا انتخبوه ..... 
    اوعى تضيفله عليهم الشرعيه لاحسن ينزل يسحلنا كلنا
    مش هطول عليك .... 
    انا عارفك واد راجل ومجدع وعمرك ما توافق ان واحد ذى شفيق يكسب

    السؤال و الحمله هنا مش هدفها هل هتدى صوتك لمرسى علشان تسقط شفيق ولا لا ؟!! 
    لاننا عارفين انك عايز تسقط شفيق مفيش خلاف
    السؤال هنا هو هتساعد معانا فى اسقاط شفيق ولا لاء ؟!!
    هل انت ثائر فعلاً ومن ابناء التحرير ام لا ؟!!!!
    انشر الايفنت وخلينا نوصل لمصر كلها ..... خليك ايجابى
    مش وقت كسل
    يا ترى هنلاقى كام واحد مشارك  ؟؟!!!
    يا خوفى لا يطلع فيه شباب مننا فلول فعلا .......
     شدوا حيلكم خلونا نشجع بعض وكلنا نعرف بعض اننا هننزل ان شاء الله ...... فينا ناس كسلانه وناس متردده وناس مفكره ان الهجوم على الاخوان هيضعف موقف الثوره وهيقوى شفيق فممكن يروحوا لشفيق
    زى اللى بيخاف من الاماكن العاليه بيبقى عايز ينط من فوق من الخوف
    انشروا الايفنت وشجعوا بعض
    الله المستعان
    اكسر القهر .... عايزين نلحق اخر نفس فى الثوره 

    استرجل ...... واشرب ديتول ..... ونضف مصر معانا من الفلول


    لينك الايفنت على الفيس :



الخميس، 7 يونيو، 2012

ربى انى لك عدت

اسنغفر الله العظيم واتوب اليه   ........‏

ربى انى ظلمت نفسى ظلما كثيرا فاغفر  لى فانه لا يغفر الذنوب الا انت

ربى انى لك عدت  فهل تقبلنى يا ارحم الراحمين ‏‏؟‏‏!  ‏

الاثنين، 4 يونيو، 2012



بالامس صباحاً ...
و بعد مغادرتى التحرير مباشرة للذهاب للعمل قبل اعادة التفكير فى الرجوع مره اخرى بالليل ام لا كسابق عهدى ..... 
فاذا بصديقى الذى كان يرافقنى يطلب منى ان نتوقف اولا فى رمسيس لتناول بعض الباتيهات و المعجنات لجوعه الشديد ... ووافقته وذهبنا بالفعل .... 
وجلس لتناول فطاره او عشاءه ايهما تسمى فسمى .... وبما انى ما ياكلشى معايا هذا الكلام و انى مش بتاع باتيهات ولا ساليزونات ولا اى من تلك الحوارات .... 
فتركته وذهبت للبحث عن اى مطعم اجد فيه ضالتى .....
وبالفعل وجدت ضالتى وهممت لشراء ما اريد فإذا بى ارى شابا من الباعه الجائلين ( اللى فارشين فى رمسيس دول ) ( هفيه طويل بس سفروت لا يتحمل قفى واحد بس )  يصيح فى وجه شاب ملتحى ( ما شاء الله عليه طول بعرض )
فنظرت لاتابع الحكايه فأنا لا اعلم من اخطئ فى من ....
فكان المنظر كالتالى ( ليس نصاُ ولكن معناً ) وهذا ما حدث امام الناس جميعاً دون تدخل اى احد  :
البائع مشوحاً ولائماً للملتحى : وانت مالك وانت ايه اللى دخلك .. عاملينلى فيها شيوخ وبتوع دين ....... ولكلك كتييير كده كله تقطيم  ...... الخ
الشاب الملتحى مهدئاً ومطبطباً و مواسياً ومحرجاً وخائفاً على سمعة لحيته التى اصبحت تدنس بكل الاشكال و من كل الجهات : معلش مفيش مشكله ... مفيش حاجه خلاص انا اسف ..... وكميه كبيره من التأسف والاعتذارات .
البائع مبالغاً و مصعداً للهجة التقريع بعد ان راى انكسار الاخ الملتحى فظن انه خائف ولن يستطيع فعل شئ : وانت مال اهلك وانت بتتدخل ليه دا انت  ......تييييييت ....... تييييييييييت .... 

وتييييت دى شتايم كتيييره عيبه فى حق الاخ ده ......
ثم اكمل  : وانا بكره الاخوان المسلمين دول لعلمك بقى ومش بحبهم ومش هنتخب مرسى الــــ تييييت ...تييييييت 
 وتيييت دى المرادى كلام مش كويس عن مرسى .

الاخ الملتحى منكسراً مره اخرى ومطبطباً اكثر  : و هو انا قلتلك انتخب مرسى يا عم ولا جبت سيرته .....
 

ان  بقى :
 دمى بدأ يسخن ..... 
لانى شايف حاله من حالات الافترى ( والله ما لها علاقه بانه ملتحى او غيره بل والله لو كان مسيحى لكان دمى غلى برده فبالتالى تدينه مش بس اللى حركنى ) .... لكن لا انكر ان سمته ذاد حركتى اكتر لانى عارف اد ايه الاخوه بينكسروا امام الناس حتى لا يحسب عليهم الناس اى تصرفات سيئه تُحسب بعد ذلك على المنهج .....
الا انى بقى بما انى ماليش فى موضوع تحسب على المنهج دى اوى فى الحالات اللى زى دى ... 

معنى براعيها اه واوى كمان قدر ما استطيع .... لكن ماناش من بتوع لدرجة انى اخد فوق دماغى واسكت دى بصراحه ....
المهم انا متدخلاً سريعاً : فيه ايه يا كابتن بس ... ما براحه على الراجل ..... فيه ايه  بس يا عم انت داخل فى الراجل شمال كده ليه ؟!!!!
البائع بعد ما سمع كلامى وهو لسه مبرق للاخ الملتحى دون النظر لى لسه  اتهت شويه وصوته ضعف وبدأ يجيب ورا ..... ثم التفت لى .
وكانت الطامه الكبرى ..... 

فعندما نظر لى ورأى تلك الشوية شعر الصغيرين دول اللى فى خلقتى ..... 
فإذا به يجن جنونه مره اخرى .......
وهاتك خناق معايا انا بقى .....
فخلاص كنت ناويت امسك فيه ... فإذا بكثيرين قاموا بالفصل بينى وبينه ...
وعندما بدأوا فى فصلنا بدأ الواد ابن التيييييت ده يشتم فيا شتايم فوق التييييت بشويه ... 
بل بشويات بصراحه ..... 
وانا اقف عاجز عن فعل اى شئ .... فقط افكر ......
فالامر الان وصل لــــ يا ابن التييييت .... وده معناه انى لازم اسحله .... 
وده قد يكون معناه انى اتاخد غدر فى السكه بسنجه او مطوه من اى حد من زمايله واقفين حوالينا وساعتها لا شهامتى ولا قوتى هتنفعنى ...... 
وهبقى علشان ما يتقاليش يا بن التيييت .... تعيش امى فى ازفت حباة تيييييييت باقية حياتها وتقول ياريته ما كان انفعل ولا غضب .....وكان اتمالك اعصابه وما عملشى فينا كده ......
فبقيت واقف افكر وسبحان من خلانى اكظم غيظى لمعرفتى انه بيشتم وده دليل انه خايف لانه ما شتمشى الا  لما حاشوه ..... الى ان وصل الامر الى انه ........ سب الدين حوالى ثلاثة مرات واظنهم عن عمد جميعاً لمعرفته قيمة هذا الامر لى وانه مسألة دين .....
وكأنه ليس على نفس الدين سبحان الله ...... 
هنا عقلى توقف وعجز عن التفكير ........... 
واحتقرت نفسى لانى استطعت تمالك اعصابى مره اخيره تحت ضغط الناس علي لتهدأتى .......... 
وتوجهت اخيراً للكاشير بتاع المطعم لاكمل الاوردر بتاعى اللى كنت قد بدأته ..... وعندما نظرت لوجه الكاشير الذى لم يبدوا عليه غر وجود الم داخلى فقط لا يجرأ على اظهاره على وجهه  ... ونظرت لوجهه حتى اعلم ايعجبه هذا الامر وسب الدين ذلك ام لا .....
 فوجدته مصرى بكامل مصريته .... من جيل ابائنا المنبطح هذا .....
 الذى يرى الظلم فلا يستطيع حتى مصمصة شفاهه معه خوفاً من بطش الظالم به لجرأته ان يحزن على ظلمه لغيره ......
 فبدأت اتحدث مع البائعين فى المطعم ... واتعجب : 
" كيف لكل من صمتوا على هذا السباب للدين الصريح الواضح المقصود ان يتركوه هكذا بينهم وبكل بجاحه وصفاقه ينتظرون الرزق من الله ليأتيهم ؟! " 
كيف يجرأون على هذا ؟!! كيف تصل بهم الصفاقه ان ينتظروا الرزق من الله الذى سُب بين اظهرهم وهم وقوف غير ابهين ولا حتى ممتعضين ؟!!!

واذا بى افكر مره اخرى سريعاً ....

فمن منطلق كلامى هذا وجدت قرارى :
اذا ما اشتبكت مع هذا العاهر مره اخرى وقُتلت غدراً ..... فسيكون موتى هذه المره ليس لعرضى فقط .... 

بل سيكون لعرض الله ودينه .....
 فهنا لن ادخل الحسبه الخاصه بأن غضبى تحكم فى فأوردنى المهالك فيلومنى اللأئمين ...... 
فالامر الان اذا ما مت فهو لله خالص خالص .....
فاذا بى اقف على باب المطعم محدقاً بشده فى وجه البائع البعيد ...
منتظراً اى كلمه ... اى كلمة مهما كانت تصدر منه تجاهى .....
وقد كان ....
فقد اخرج كلمه ... وقد كان .... انى قد هجمت عليه كالاسد المكلوم .....
وهاتيك ضرب فيه......
 وفعلاً اتلم عليا تلاته اربعه منهم وسامعهم بيقولولى :
 " وكمان هتضربه "
 وهاتك ضرب هما كمان وشد فى هدومى ...... انا اضرب وهما يضربوا .....
الى ان تدخل البعض وفرقوا بيننا .....
مش مهم مين ضرب مين ( لانى عارف اكيد جواكم السؤال ده ) بس عموما انا ما اتضربتش اوى الحمد لله :))
لكن المهم ان الخناقه خلصت والاخ الملتحى ده لقيته جه تانى منين مش عارف لانه كان مشى اول مره لما فضوا الاشتباك الاولانى .... ما مشيتشى الا ما اطمنت انه مشى خلاص علشان ما ستفردشى بيه تانى

الحكايه طولت مننا ...

 معلش .... 
هى اصلا كان فيها تفاصيل مهمه كتيره تانيه برده .... قد تكون اهم من وجهة نظركم الا انى كل اللى هاممنى اللى ذكرته حتى ولو لم يكن مهم من منظوركم
وعليه :
اهم الدروس المستفاده من الحكايه :
1. ان الواد ده ما يعرفشى شكل الاخوان المسلمين من السلفيين .... و ده اكيد معناه انه ما يعرفشى عن دول كويس ولا عن دول واننا فى خيبه بالويبه وناس كتيره من المصريين كده ومفصولين عن الدنيا .
2. ان الافندى ده مشحون ضد الاخوان ... كده وخلاص ... بدليل ( ادخال مرسى فى الموضوع ) دون ذكره من الاصل بالاضافه لعدم معرفته هما شكلهم حتى ايه.
3. ان الناس لسه سلبيين وبيخافوا من المشاكل .
4. دين الله لسه لم يعظم اوى فى قلوب الناس بدليل ان من الاول للاخر ما شفتش حد غلطه حتى ولو وبيفك العركه
5. ان دى كانت اخر حاجه كملت على احباطى ويأسى من اصناف المصريين اللى احنا بنموت وبنتسحل علشانهم دول  وهما فى الاخر بيسبوا ربنا وبيحاربوه .... وبيحاربونا وهما قاعدين فى بيوتهم فى الاخر وبيقولوا علينا بنخرب البلد

واخيراً ....

اقولكم سبب المشكله ايه :

 سبب كل المشكله دى ان الاخ الملتحى ده ... لقى الواد البياع ده  بيهرج مع واحد صاحبه تهريج قد يكون مش اد كده ... فبيضحك معاه وبيقوله ( سيبه ) .... بس 
ايوه قاله سيبه بس كده .
 اذاى بقى يقوله سيبه ؟!!

هذه مصرنا ... هذه امنا
والسؤال هنا :
" كيف لشعب ان يقوم بثوره ضد الباطل ..... واكثر من فيه جهلاء " ؟!!!
لابد وان يهزم الجهلاء ثورة الثوار
اتمنى ان لا يحدث ذلك

واخر الكلام : انا قررت اكمل المشوار بعد العلم بوجود هذه الايه :
 (إن الله يدافع عن الذين آمنوا إن الله لا يحب كل خوان كفور * أذن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا وإن الله على نصرهم لقدير)


Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...