الاثنين، 29 يوليو 2013








بأى ذنب قُتل ؟!
حرقوه داخل محله فى بورسعيد فقط لانه بلحيه !!!!
اى بشر هؤلاء ؟!
أأكلى لحوم بشر هم ام ماذا ؟!
انهم شياطين فى أشكال بشر ... ماذا يظن السيسى انه فاعل ؟!
هل يظن انه مُخلد هو او اعوانه؟؟!
هل كره هؤلاء المجرمين للاسلام يستطيع ان يميت القلب هكذا ؟؟
هل يستطيع اى ذى قلب ان يصدق ان الصورتان لنفس الشخص ؟!
هل يستطيع احد منكم ان يتخيل انه قد يكون له ابناءاً و زوجه ثكلى الان ؟!
اب و ام ينتحبان ولن يفارقهم شبح صورة فلذة كبدهم و هو متفحم بهذا الشكل ؟
من ابيض مستنير الوجه الى اسود محترق ؟!
والله انا لا نستطيع احراق حيوان مفترس بهذا الشكل فديننا لا يسمح لنا بذلك
ولو ذبحنا فقد اُمرنا ان نُحسن الذبحه
اى حرية تدعون ؟!
و اى تفويض للتنكيل بالاسلام تطلبون ؟!
فلا نامت اعين الجبناء 
انها الفاشية الجديده 
فاشيتكم على الاسلام انطلقت 
لا اتخيل احد منكم الان يدعى انه مُغيب 
كلٌ يتكشف الان 
فمن لن يحترق قلبه على هذا فهو منهم لا خلاف 
و من
هنيئاً لكم مصر بدنياها ... فإنا براء مما تفعلون
و الله المستعان على ما تصفون

السبت، 27 يوليو 2013

عقــــــــــــــاب

بعد ما رفضوا 
انا كده براءه يا برنس 
الناس دى هتشوف منى اياااااااااااااااااام 
ســــــــــــــــوده
و مفاجئات 
منيله بستين نيله
بجد الله المستعان 
جنت على نفسها براكش 
انا كنت مؤدب و سو كيوت ..... 
ليه الفجر و انعدام الضمير و جمود القلب ده ؟!
دا انا كنت باقى عليكم لاخر لحظه
الراجل بيموت يا حيوانات يا معدومى الاخلاق و الضمير يا خونه

عموما ............ انا كده شهدت توب الارض على سوء اخلاقكم و نفوسكم الضعيفه يا فجر 
يا مرضى نفسييييييين 
عموما 
استحملوا بقى 
الضرب هيوجع الفتره الجايه 
و اوعوا تنسوا ان انتوا عملتوا كل انواع قلة الاخلاق والدين 
بل اتيتم ما لم يأتى به الكافرون و اليهود

السبت، 20 يوليو 2013

ﺩ . ﺃﺣﻤﺪ ﺧﺎﻟﺪ ﺗﻮﻓﻴﻖ يستفيق

بدأت تندع .... و الثوره شكلها هتكمل 

ﺩ . ﺃﺣﻤﺪ ﺧﺎﻟﺪ ﺗﻮﻓﻴﻖ :
ﺃﻋﻠﻦ ﺑﻌﺪ ﺗﻔﻜﻴﺮ ﻋﻤﻴﻖ ﻭﺑﻌﺪ ﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﻟﻜﻞ ﺍﻷﺣﺪﺍﺙ
ﺍﻟﺘﻲ ﺟﺮﺕ ﻣﻨﺬ ﺛﻮﺭﺓ ﻋﻜﺎﺷﺔ ﺍﻟﻤﺠﻴﺪﺓ ﺃﻧﻨﻲ ﻛﻨﺖ ﻓﻲ
ﺍﻟﻔﺮﻳﻖ ﺍﻟﺒﺎﻃﻞ .. ﻭﺃﻥ ﻣﺎ ﻛﻨﺖ ﺃﻋﺘﻘﺪ ﺃﻧﻪ ﻳﺠﺐ ﺃﻥ
ﻳﻜﻮﻥ ﻣﻦ ﻋﺰﻝ ﻟﻠﺪﻛﺘﻮﺭ ﻣﺮﺳﻲ ﻭﻣﺤﺎﻛﻤﺘﻪ ﻛﺎﻥ ﺧﻄﺄ ..
ﻓﻘﺪ ﻭﺿﺤﺖ ﺍﻟﺼﻮﺭﺓ ﻟﻜﻞ ﺫﻱ ﻋﻴﻨﻴﻦ ﺍﻵﻥ ..
ﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭ ﻣﺮﺳﻲ ﻟﻢ ﻳﻔﺸﻞ ﻷﻧﻪ ﻣﻦ ﺍﻷﺳﺎﺱ ﻟﻢ ﻳﺨﺘﺒﺮ ..
ﻟﻢ ﻳﻘﻒ ﺿﺪ ﻣﺮﺳﻲ ﺍﻟﻨﻈﺎﻡ ﺍﻟﻘﺪﻳﻢ ﻓﺤﺴﺐ .. ﻓﻬﺬﺍ
ﺍﻟﻨﻈﺎﻡ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻟﻴﺴﺘﻄﻴﻊ ﺇﺳﻘﺎﻁ ﻣﺮﺳﻲ ﻭﺣﺪﻩ ﻭﺇﻻ
ﻟﻔﻌﻠﻬﺎ ﻣﻦ ﺃﻭﻝ ﺍﻟﺜﻮﺭﺓ ﻭﺃﺟﻬﻀﻬﺎ .. ﺑﻞ ﻭﻗﻒ ﺃﻣﺎﻡ
ﻣﺮﺳﻲ 20 ﻣﻠﻴﻮﻥ ﻣﺼﺮﻱ ﻋﻤﻠﺖ ﺁﻻﺕ ﺇﻋﻼﻣﻴﺔ
ﻭﻣﺨﺎﺑﺮﺍﺗﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺗﻐﻴﻴﺮ ﻭﻋﻴﻪ ﻭﺇﺭﺍﺩﺗﻪ ..
ﻋﻤﻠﺖ ﺑﻌﺒﻘﺮﻳﺔ ﺗﺤﺴﺪ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺇﻋﻼﻥ
ﺇﻧﺘﺼﺎﺭ ﺍﻟﺜﻮﺭﺓ ﺍﻟﻤﻀﺎﺩﺓ ﻣﻦ ﻗﻠﺐ ﻣﻴﺪﺍﻥ ﺍﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ..
ﺑﻞ ﻭﻭﺻﻠﻨﺎ ﻟﺼﻮﺭ ﻋﺠﻴﺒﺔ ﻻ ﻳﺼﺪﻗﻬﺎ ﻋﻘﻞ .. ﻛﺄﻥ ﺗﺠﺪ
ﺷﺨﺼﺎ ﻋﺎﻗﻼ ﻣﺘﻌﻠﻤﺎ ﻳﺤﻤﻞ ﺿﺎﺑﻄﺎ ﻟﻠﺸﺮﻃﺔ ﻋﻠﻰ
ﻛﺘﻔﻴﻪ .. ﻧﺎﺳﻴﺎ ﺃﻥ ﺳﻴﺎﺭﺗﻪ ﺳﺮﻗﺖ ﻣﺮﺗﻴﻦ ﻗﺒﻞ ﺫﻟﻚ
ﺑﺴﺒﺐ ﺗﺨﺎﺫﻟﻬﻢ .. ﺃﻭ ﺃﻥ ﺗﺠﺪ ﻣﻦ ﻳﻔﺴﺮ ﺗﻮﻗﻒ ﺃﺯﻣﺎﺕ
ﺍﻟﻜﻬﺮﺑﺎﺀ ﻭﺍﻟﺒﻨﺰﻳﻦ ﺑﺘﻮﻗﻒ ﺇﻣﺪﺍﺩ ﻏﺰﺓ ) ﺍﻟﺘﻲ ﻫﻲ ﻓﻲ
ﺣﺠﻢ ﻃﻨﻄﺎ ..(
ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻭﺻﻠﻨﺎ ﻟﻠﻄﺎﻣﺔ ﺍﻟﻜﺒﺮﻯ ﺃﻥ ﺗﺠﺪ ﻣﻦ ﻳﺪﻋﻮ ﻟﻘﺘﻞ
ﻗﻴﺎﺩﺍﺕ ﺍﻹﺧﻮﺍﻥ ﺃﻭ ﺃﻥ ﺗﺠﺪ ﻣﻦ ﻳﻔﺮﺡ ﺑﺴﺒﺐ ﺇﻋﺘﻘﺎﻝ
ﻗﻴﺎﺩﻱ ﺇﺧﻮﺍﻧﻲ ﻣﻦ ﻏﺮﻓﺔ ﻧﻮﻣﻪ

الجمعة، 19 يوليو 2013

مؤامره

من يقوم بالعبث بمقدرات شعب فيقطع عنه بالكامل الكهرباء ليل نهار
 و يوقف الشعب فى طوابير لا نهاية لها للحصول
 و لو على لتر واحد بنزين او سولار

و يترك قطاع الطرق يستولون على ارزاق الناس و ممتلكاتهم ترهيباً و ترويعاً و ظلماً
 
فقط ليحتال لإسقاط اول رئيس شرعى منتخب بإراده شعبيه كامله لانه لا ينتمى لعصابته القديمه 
او لا يخضع لنزواته المريضه فى ضرورة احكام مبادئ الديكتاتوريه فى شعب جاهل مستضعف مستخف حتى يحقق مبدأ   "فاستخف قومه فأطاعوه  "
و تطبيقا لرأيه السابق الذى شهد به عليه  بعض الرجال الثقات اثناء بعض الاجتماعات السياديه و هو 
 " ان الشعب المصرى ادلع كتير و خلاص آن الأوان ان ينفطم !! " 
 و هذا قوله لا قولى انا
فهذا الرجل لا تجد فيه خير ....
 و لا تآمن لمكره بالشعب مره اخرى ..... 
بل من العته السياسى و الفكرى ان تظن انه هو المخلص القادم
 فكيف بخائن استباح  العبث بأرزاق الناس و مقدراتهم ليحقق هذه النتيجه ان تآمنه مره اخرى على نفسك
 ثم ترى من بعده بل و معه خطوه بخطوه حزوة بحزوه 
كل قطاعات الاعلام الخبيثه العام منها قبل الخاص و قد استنفرت و استحضرت ما فى جعبتها من صدأ وخبث و إفق مبين فتسحر العوام وتقوم بممارسة علم البرمجه اللغويه العصبيه NLP بكل درجاته بتمكن مبهر 
بدأ من البرمجه الهزليه البذيئه لمؤسسها توفيق عكاشه 
انتهاء بالبرمجه اللغويه العصبيه عالية الجوده بأحدث اساليبها الفنيه و التقنيه و الانتاجيه مع مقدمها الفذ باسم يوسف على شعب اعزل يفتقر لكل مقومات الدفاع عن النفس سواء علميا ً او فكرياً 
بالاضافه للطيبه الشديده و افتراض حسن الظن المفرط لدى هذا الشعب الاعزل 
بعد ان تم معالجته اولا من قبل الخونه على مدار اعوام قليله  من " عقدة المؤامره "  التى كانت تسيطر على كل خلاياه المصريه مما كان يتسبب فى وجود حائط صد كبير امام اولئك الخونه اثناء التعامل مع ذلك الشعب المعزول فكريا و ذهنياً
ثم ينضم لذلك كله  قضاء غير نزيه ولا شامخ رجاله معلوم لدينا تحقيقا اصل و فصل وجودهم و قصص حياتهم ( الا ما رحم ربى ) 
فلا ننتظر منهم الخير الكثير غير الخزى و تضييع الحقوق بعد تضييعهم العدل الذى هو اساس الملك
 فنراهم يقوموا بدور المحلل لزواج غير شرعى لزوج سئ السمعه فاسد اعتاد اغتصاب الحقوق و الناس و الاوطان .... 
و يتم هذا الاغتصاب على مرئى و مسمع و مباركه من اولئك الزمره من الخونه المحللين الشرعيين 
و من قبل معهم الداخلية التى نظلم ملابسنا الداخليه عندما نُحملها نفس الاسم و للحديث عنها  فحدث ولا حرج فهى التى من اجلها قامت الثوره باختيار يوم عيدها ليكون يوم تطهيرها و مع ذلك ما تطهرت فهم القتله المأجورين المستمتعين بقتلهم للشعب ..... لقد اغتالوا احلامنا و مستقبلنا و هددوا امننا بدلا من ان يأمنوه و روعوا ابنائنا و افقدونا كل بارقة اكل فى حياة كريمه عزيزه فجعلونا نجبن داخل جلودنا و ننكمش فى ارواحنا سحقاً لهم.
كل هذه القوى الشريره توحدت على قلب رجل واحد بعد ان اتحد معهم مجموعه من سفهاء القوم الرويبضه ( كجبهة الخراب و غيرها من الاحزاب السفيهه ) ضف على ذلك مجموعه من الشباب اللى زى الورد الذى تم خداعه وهو يراقب الان بصمت ما يحدث غير مصدق لانه ما على هذا وعدوه.
عندما يجتمع هذا كله ضد رجل واحد فاعلم انك امام ما يفوق كلمة ثوره مضاده
بل قل على ابسط تعبير دولة عميقة فاسدة مضاده
و ان يقيناً هذا الرجل ليس من معسكرهم
و ان الشباب الحر المغرر به  قد خُدع الخديعة الاكبر فى التاريخ
بالرغم ان هناك منهم من يصر على الاستكبار بعدم الاعتراف اننا نعيش اسوأ ما جنت يداهم الان

" تالله ما الطغيان يهزم دعوةً يومًا وفي التاريخ برُّ يميني
ضع في يديَّ القيد ألهب أضلعي بالسوط ضع عنقي على السكّين
لن تستطيع حصار فكري ساعةً أو نزع إيماني ونور يقيني
فالنور في قلبي وقلبي في يدي ربّي.. وربّي ناصري ومعيني
سأعيش معتصمًا بحبل عقيدتي وأموت مبتسمًا ليحيا ديني "


***************************

وئام النجار
١٨\٧\٢٠١٣

الخميس، 11 يوليو 2013

بيتى بعد تركه شهر

دخلت البيت اللى فى البلد اول امبارح 
و كانت هذه هى الخلاصه :
  1. فئران تسلت على ستائر المنزل (هموت واعرف اشمعنى الستاير )
  2. انقراض خرطوم الغساله الاوتوماتيك ( برده فئران )
  3. بوظان بعض الملابس ( و اتوقع ان الخسائر الاكبر فى صفوف ملابس السيده العفيفه زوجتنا  )
  4. عنكيبوتات منتشرات فى ركنات منزلات لدرجة انى حسيت انهم عاملين مصايد ليا انا شخصياً
  5. انتشار النمل فى بعض الاماكن المتفرقه ( المشكله مش فى النمل - المشكله فى المستعمرات اللى عاملها علنى كده فوق الارض )
  6. ألعاب متدغدغه قد تصل الى ما يقارب الالف جنيه العاب مدغدغه 
  7. ملابس هنا و هناك فى كل مكان
  8. و خسائر اخرى شخصيه كثيره لا استطيع الافصاح عنها سيعلم بها اصحابها فى وقتها 
كل اللى اقدر اقولهولكم ..... انى كل هذه الاشياء طردتنى خارج الشقه فعلا و استعمرتها هى 

 و الى الان احاول اعمل مفاوضات مع الفئران والنمل و باقى الحشرات للحصول على ولو غرفه واحده لانام بها 
الا ان النتيجه كانت ضرب بالرصاص الحى ... و اتهامى بمحاولة الحصول على حقى بشكل سلمى 

انا غلطان انا كان لازم ارش موبيدات من الاول او اولع فى الشقه و هما فيها واخلص

بس سهله مقدور عليها 
انا اصلا قررت انقل محل اقامتى خلاص .... و هاخد ما تبقى لى من عائلتى معى ان شاء الله 
و خلى الفيران تاخد راحتها بكره يخلص و تندم


سقطوا


لو يعلمون ما افعل الان 
لضحكوا قليلا و ندموا كثيراً 
انا الان ألفظهم خارج حياتى بكل هدوء و طمئنينه
قد اعطيهم جرعات المخدر كى يظنوا انهم لازالوا فاعلين فى حياتى
الا ان حقيقة الامر ... انى اسلخهم من روحى 
فأنتفض منهم تدريجيا لكن بسرعة غير متوقعه
فلقد بسطت الامر على نفس كثيرا 
فهم بشر عاديون .... بل مرهقون لارواح من يحبهم 
وانا لا اجد فيهم اى من الصفات النادره جدا التى تجبرنى على البقاء عليهم و ان وجدت صفات نادره الا انها لا تغرينى 
وداعا لهم .... بعدا لهم 
لست فى حاجة لهم 
و فعلا فقد طبقت بعض العينات من جفاف القلب فى الاستجابه لبعض طلباتهم 
لم يكونوا يتوقعون قدرتى على رفضها من قبل 
الا انه آن الاوان للرفض

الاثنين، 8 يوليو 2013

رمضان ... يا ترى مع مين

كالعاده يأتى رمضان 
و ينتظره الناس متسائلين : يا ترى هنعمل ايه السنه دى فى رمضان ؟!
اما انا فأصبح سؤالى الدائم فى رمضان هو : يا ترى هقضيه مع مين السنه دى ؟!
و  كل عام يأتى بشكل جديد .... بوضع جديد ..... بأخبار جديده ..... 
إلا خبر واحد فقط اصبح ثابتاً  :
 هو
" انهم ليسوا معى .... كالعاده "
لقد نجحوا فى افشال ما بيننا .... لتصلب رأيهم و اصرارهم على تشكيل الحياه كما يحلو لهم  .... لا كما هو من الممكن حدوثه وتصريف الامور به.

هناك اناس من البشر لديهم قدره عاليه على افساد كل شئ دون الشعور بأى ذنب او تأنيب ضمير 
هناك من البشر ما تحجرت مشاعرهم على رغباتهم دون النظر الى سوء النتائج او ضرر من حولهم ، وتحويل اى وجع ضمير او تأنيب قد يأتى بسبب التعجل فى رد الفعل الى الآخر بكل بساطه و اقتناع.
و من ثم يسهل عليهم شعور :
انا و من بعدى الطوفان .... او بالمعنى الادق
 " اذا جاءك الطوفان ، ضع ابنك تحت رجليك "
نعم هناك اناس يستطيعون ان يضعوا ابنائهم تحت اقدامهم ..... بدون ادنى شفقه ..... و هم يدَّعون كامل الشفقه 
فهم اقرب الى رواد  ونائحى القنوات العميله كالسى بى سى و الحياه و غيرهما من القنوات الضاله القادره على النياحه فى ظل الخيانه
نعم هناك بشر بهذه المواصفات
هناك من لديه القوه لإذاء اطفاله لمجرد الانتقام لكرامته .... بكل راحة بال و ارتياح ضمير 
بل و قد يتم إلقاء اللوم على شماعه جديده من اختيارهم.
فاذا استطاعوا ذلك فلا غرو ان يستطيعوا فعل ما هو آخر  سئ
هؤلاء الناس مرضى نفسيين ولابد من علاجهم ... فقد افسدوا الحياه ( السياسيه والاجتماعيه و الاقتصاديه والعاطفيه ) وكل ما يمكن افساده ... مثلهم كمثل مبارك واعوانه ...... و جبهة الانقاذ واعوانهم 
لذلك 
هؤلاء البشر لابد من لفظهم خارج حياتنا .... فلا مكان لهم فى القلوب 
فالقلب اصبح مُتعب و مثقل بالهموم الكافيه التى لا تتحمل مزيداً من الهم ......
 و هم لا يستحقون ارهاق النفس من اجلهم 
فلذلك ....
 تباً لهم ... 
وألف تباً لهم 
سألقى بأوزارهم .... و لا أعبأ لهم 
بل سأُميت القلب تجاههم و ليذوقوا وبال امرهم 
اعلم انهم لم ولن يتخيلوا انى استطيع ذلك ...
 لذلك ستكون مفاجأه جديده لهم من باقى مفاجأتى 
ألم يتعودى معى دائما على المفاجأت .... 
فلتكن مفاجأه جديده هذه المره ولو كانت غير ساره بالمره ....
 الا انها لازالت فى اطار المفاجأت 
لقد قررت اعتزالهم ... ليحصدوا ما جنت ايديهم ..... 
و لتنتهى للابد امالهم معى بإنتهائهم .......
فهم لا يستحقون كتابة تلك السطور حتى .......
وداعاً لهم ...... 
لقد قررت اسقاطهم ......
كإسقاط الــــ   سى سى لمرسى بكل قسوه و عدم اكتراث برأى الاغلبيه 
....................


Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...