الخميس، 13 أكتوبر، 2011

البوست داااااا ... منقــــــــــــول

البوست ده منقول من مدونة    لا اله الا الله 


لن اعلق ولن اضع اللنك فقط .........
لان الكلام اللى تحت ده .......... لازم بتقرأ و يتفهم كويس ويُستوعب اوى لاحسن احنا نيلنا الدنيا اوى الفتره الاخيره دى  .....

البوست :


لا يجوز تأخير البيان عن وقت الحاجة

اتفهم تماما ان نقوم بتعزية شركاء الوطن من الاقباط الارثوذوكس في ضحايا مجزرة ماسبيرو ومواساتهم في هذا المصاب ,والوقوف الى جوارهم حتى ينتهي تحقيق عادل ومحايد لاثبات الجريمة وادانة الفاعل ومنع تعرضهم للظلم مرة ثانية بل والموت دون حقوقهم الشرعية لكن ما لا افهمه ولا اتفهمه ولا اسامح فيه لا صديق ولا بعيد (بعد توضيح رؤيتي تماما له ) ان نتنازل عن ثوابت عقائدية تفصل بين ديننا الذي جاء به النبي محمد صلى الله عليه وسلم وبين غيره من الاديان التي تكفر به وتكذبه من اجل ارضاء اي احد او مواساته فمن اسخط الله في رضا الناس سخط الله عليه واسخط عليه من ارضاه في سخطه واقسم بالله ان الصليب من سخط الله وان ادعاء ان ابن الله يسوع المخلص صلب على الصليب هو كذب على الله فما لله ابن ولا له ند اقنومي ينشطر فيه الرب الى اقانيم ثلاثة( الاب والابن وروح القدس) , ان يرفع المسيحي صليبه فهو شأنه ودينه وأما المسلم الذي فقد الغيرة على دينه وضلت بوصلته الايمانيه حتى اضحى التوحيد مثل التثليث ورفع المسيح الى السماء كصلبه .
اخواني واخواتي رجاء لا تجعلوا شدة المصاب وحالة الارتباك والسيولة الفكرية ان تنسينا ما نؤمن به , يجب ان نفرق بين المعاملة الطيبة والتعايش المشترك الواجبين لكن ابدا لا يكون ذلك على حساب ما نؤمن به وفي الايات والاحاديث التاليه ما يفيد من اراد الاستفادة .
قال الله -تعالى-: (وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ) (النساء:157)
عن عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قالت : " إِنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَمْ يَكُنْ يَتْرُكُ فِي بَيْتِهِ شَيْئًا فِيهِ تَصَالِيبُ إِلا نَقَضَهُ " . رواه البخاري (5952) 


قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - « وَالَّذِى نَفْسِى بِيَدِهِ لَيُوشِكَنَّ أَنْ يَنْزِلَ فِيكُمُ ابْنُ مَرْيَمَ حَكَمًا مُقْسِطًا فَيَكْسِرَ الصَّلِيبَ ، وَيَقْتُلَ الْخِنْزِيرَ ، وَيَضَعَ الْجِزْيَةَ » ، رواه البخاري ومسلم وأبو داوود


وفي حديث عدي بن حاتم -رضي الله عنه- أنه دخل على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وعليه صليب من ذهب، فقال له النبي -صلى الله عليه وسلم-: (اطْرَحْ عَنْكَ هَذَا الْوَثَنَ) (رواه الترمذي، وحسنه الألباني)


** فيه ناس حتقول مسمعناش الكلام ده قبل كده , ده على اعتبار ان انت سمعت كل حاجة في الدين وحافظ القران كاملا ومعاه كتب الحديث السته ؟

**فيه ناس حتقول المهم اللي في القلب , ايوه يا افندم عندك حق لان لو في قلبك اعتقاد صحة صلب المسيح  متبقاش مسلم اصلا اما رفعه بدون اعتقاد فده اللي احنا بنتكلم فيه انه مش شرعي , ده وثن معبود من دون الله يتوجه الناس اليه في صلاتهم (هما احرار انت لا انت على ديانة تانية ) , في تعريف الايمان عند اهل السنة انه ما وقر في القلب وصدقه العمل , اما تصديق القلب فقط فهو تعريف الايمان عند المرجئة .
فيه ناس حتقول وايه المشكلة لما نواسيهم ونعتبرها دعوة للاسلام , ببساطة انك ممكن تواسيهم بمليون وسيلة تانية  لافيها مخالفة ولا شبهه شرعية , ولو مت وانت بتجيبلهم حقهم من ظالمهم بأذن الله تكون شهيد بس انت بتستسهل , اما موضوع دعوة للاسلام ده فالدعوة مبتجيش بمخالفة الاسلام نفسه في اصل من اصوله ولا حتى شبهة مخالفة اذا كنت لسه مش مقتنع فاتق الشبهات واستبرىء لدينك مما يشوشه ويزيل حدوده الفاصلة . قد تبين الرشد من الغي فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر , وما على الرسول الا البلاغ , انت ملكش دعوة انت تبلغ الرسالة بالحسنى بس متزودش فيها حاجة ولا تنقص منها حاجة اللي عايز يقبلها فنعمالثواب لك وله واللي يرفضها فحسابه على الله انما تتنازل عن شيء من الدين علشان خاطر يشوفك حلو ومودرن وسبور فانت بتدعيه لهواك مش لدينك  .

اللي متخيل ان ازالة الحدود الفاصلة بين الديانات وعدم الدعوة للدين مصلحة يبقى واهم , انت لو بتحب صديقك المسيحي بجد وبتحب ليه الخير كنت دليته على طريق الايمان الصحيح بالله مش زينتله ضلالات المجامع المقدسة .


** الدين حجة على العباد وليس  فعل احد من العباد حجة على الدين لذا فقد جئت باحاديث صريحة في النهي ولم اذكر حديث من تشبه بقوم فهو منهم نظرا لعدم تيقني من صحة الحديث من ناحيه بالاضافة ان ظاهر النص موهم لاشياء انا مقصدهاش .


** نصيحة اخيرة بخصوص الهرتلة اللي كتبها بلال فضل على تويتر ومقالين متتاليين في جريدة التحرير في الترحم على موتى الكفار , هوه نقل من كتاب القران والسلطان لفهمي هويدي من فصل (الله ليس منحازا لاحد ) اللي يعرفه او يعرف يوصله يقله في نفس الكتاب ونفس الفصل اللي انت كنت بتنقي فيه كلام يثبت وجهة نظرك وبس (ودي طبعا حيادية معهودة من كتابنا الكبار ) يقول الكاتب 
(ويضيف الاستاذ الامام (المقصود الشيخ محمد عبده رحمه الله ) ان حسنات الكافرين لا تنجيهم من عذاب الكفر , وان خففت عنهم بعض العذاب الذي كان يرتقبهم على بقية السيئات الاخرى ) انتهى صفحة 195طبعة دار الشروق الرابعة 1999, انا فعلا معرفش هوه مقراش الجملة دي ولا قراها وطنشها بس في الاخر ده جزاء اللي يقرا الدين من مقالات سيناريست صايع بحر وحاحا وتفاحه .ومش بقولك صدقني وكذبه , انت ربنا خلقلك عقل للتمييز والقراءة والاطلاع وسؤال اهل العلم لذين تثق في ورعهم وعلمهم , نعم لورع والعلم معا فالعالم بلا ورع لا يتورع عن افتائك بما لايرضي الله والورع بلا علم يفتيك بالمهالك .


يارب اقبضني اليك غير مفتون ولا ضال مؤمنا بك مقصرا في حقك واشهد ان لا اله الا الله وان محمدا عبدالله ورسوله وان المسيح عبدالله ورسوله وكلمته القاها الى مريم وروح منه وان الانبياء حق والجنة حق والنار حق والملائكة حق وكتب الله حق ما علمنا منها وما لم نعلم والقدر خيره وشره مكتوب عندك لا يصير الا ما قضيت ولا يكون الا ما شئت وحدك 




انتهى





هناك تعليقان (2):

واحد من الناس يقول...

الكاتب متشدد وغبي ومش فاهم الدين الصحيح الجميل اللي مفيهوش اي مشكلة انك تعمل اي حاجة في اي وقت بكل حرية من غير ما حد يقولك انت بتعمل ايه ولا حساب في الاخرة


يارب رحمتك بينا , حقيقي بقيت خايف يحصل في مصر ظهور ديانة جديدة خليط بين الاديان ونبقى احنا الكفار

ويكا يقول...

هههههههههه

مش كده برده ؟؟؟

انا بقول كده برده ...... بس الفكره انك اقل تشددا فى الرد على الكاتب ........ انا عندى بقى سلسله من التهم والمصايب اجدع من اللى من اللى عندك

انت شكلك لسه مبتدأ اتهامات واسطمبات جاهزه

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...